المقالات | عامة

وهم التخصصات المثالية

القراءات : 40
فاتن راشد
وهم التخصصات المثالية

تحظى بعض التخصصات الجامعية باهتمام وإقبال أعلى من غيرها مثل: الطب، والهندسة والصيدلة، وذلك لما يعتقده الناس من أنها تمنح صاحبها مكانة ووجاهة اجتماعية، وبالطبع، فإن هذا الكلام غير صحيح يا أصدقاء وذلك لما يلي:

  • لكل تخصص ومهنة في حياتنا أهمية لا تقل عن الأخرى، وغيابها عن المجتمع يسبب ثغرة لا تسد.
  • يختار البعض تخصصاً معيناً معتقدين أنه سيجلب الثراء لهم، لكنهم قد يفاجئون أن سوق العمل وظروف البلد لا توفر ذلك لمنتسبي هذا التخصص.
  • إن التحاقك بتخصص ما من أجل المكانة الاجتماعية أو إرضاء للوالدين فقط لن يكون دافعاً جيداً للتفوق والتميز فيه.
  • ولا تنسوا أن تهافت الطلاب على كليات معينة دون غيرها يسبب ضغطاً يجعلها تلجأ لقبول أعداد أكبر من الطلاب، مما يسبب انخفاضاً في جودة التعليم الجيد وذلك لضعف الإمكانيات.

لذا يجب أن يكون اختيارنا قائماً على شغف ورغبة، ودراسة جيدة لسوق العمل، سنتمكن حينها من الإبداع، ولن تضيع سنوات حياتنا في إرضاء غيرنا!

شارك